4 أسباب ترجِّح كفة يوفنتوس على ريال مدريد

كتب: - كورة - آخر تحديث: -
يوفنتوس

 

ليلة النهائي الكبير...

 

ساعات قليلة تفصلنا عن المباراة المنتظرة الخاتمة لموسم حافل في أوروبا، ريال مدريد الإسباني ضد يوفنتوس الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا لعام 2017.

 

للوهلة الأولى تبدو الكفتان متعادلتين، ويرى البعض أن فرصة فوز البيانكونيري باللقب تساوي فرصة الميرينغي، لكن الحقيقة أن كفة يوفنتوس راجحة أكثر من الفريق الملكي.

 

قبل ابداء أي اعتراض دعونا نستعرض أسباب تفوق البيانكونيري:

 

1- بوفون

 

 

يقولون إن حارس المرمى نصف الفريق، ونتحدث هنا عن أسطورة تاريخية هو فريق بأكمله، جان لويجي بوفون صاحب الـ39 عاما لم يفز بهذا اللقب من قبل، تمتلئ خزانته بأغلى الكؤوس والألقاب حتى كأس العالم لكنها خالية من الشامبيونزليغ، من المؤكد أن الحارس العملاق مساء اليوم سيلعب مباراة جديرة بتاريخه ستشهد تصديه البارع لهجوم الميرينغي يرفع بعدها الكأس الغالي.

 

 

2- بي بي سي يوفنتوس المتكامل مقابل بي بي سي ريال مدريد الناقص

 

 

بونوتشي، بارزالي، كيلليني.. القوة الدفاعية الضاربة للسيدة العجوز مكتملة، فيما يدخل النادي الملكي المباراة بضلع ناقص من (بي بي سي) الهجوم لديه..كريم بنزيما، غاريث بيل، كريستيانو رونالدو، حيث عاد المهاجم الويلزي بيل مؤخرا من الإصابة ولن يشارك بشكل أساسي في المباراة، كما يتأرجح مستوى الفرنسي بنزيما بالفترة الأخيرة.

 

 

3- هيغواين- ديبالا

 

اقرأ أيضًا: يوفنتوس يخطط لخطف حارس آرسنال من روما!

 

لا شك أن المهارات الفردية سيكون لها كبير الأثر في تلك المواجهة، ومن المؤكد أن قدرات الأرجنتيني باولو ديبالا الفنية والتمركز أمام المرمى الذي يجيده مواطنه غونزالو هيغواين سيثمران عن هدف على الأقل في شباك الكوستاريكي كايلور نافاس.

 

 

4- دانييل ألفيس

 

 

الظهير البرازيلي المخضرم، لاعب برشلونة السابق الذي يملك خبرة واسعة في مواجهة ريال مدريد، وخبرة أكثر اتساعا في ملاعب دوري أبطال أوروبا البطولة التي حقق لقبها 3 مرات من قبل آخر مرة منها كان أمام يوفنتوس فريقه الحالي.

 

تلك الخبرة الكبيرة ترجمها ألفيس في مشوار السيدة العجوز بالبطولة وسيضع بصمة مميزة الليلة أمام غريمه التقليدي سابقا ومواطنه مارسيللو دا سيلفا ظهير ريال مدريد.

 

مقال رأي- كورة- سندس أسامة