كيف سيلعب الجانرز تحت قيادة إيمري؟

كتب: - كورة - آخر تحديث: -

بعد قرابة ربع قرن، هل تخيل أي مشجع لأرسنال أو للكرة عامة وجود مدرب أخر غير  أرسين فينجر  في القيادة الفنية للجانرز؟ بالتأكيد تخيل هذا الأمر صعب، وذلك لأن عندما تولى الفرنسي القيادة الفنية لأرسنال، لم يكن هناك العديد من اللاعبين قد ولدوا من الأصل، بالإضافة إلى أن أغلب الأندية قامت بتغير قيادتها الفنية، لهذا يعد تعين إيمري بدلاً من فينجر مفاجئاً، خصوصاً وأن الإسباني لم يكن في دائرة المرشحين.

 

Arsenal vs. Paris Saint Germain - International Champions Cup 2018

 

شكل الفريق:

 

من المتوقع أن يلعب إيمري مع الجانرز برسم 4/3/3، فالمدرب الإسباني يلعب كثيراً بهذه الخطة مع الفرق التي يقوم بتدريبها، لكن بالتأكيد تمركز وشكل الفريق سيختلف في الحالتين، الهجومية والدفاعية، ولذلك لأن الخطط ما هي إلا "كلام على ورق"، ولهذا، سيتحول شكل الفريق إلى 3/4/3 في حالة امتلاكه للكرة، وذلك عن طريق عودة الارتكاز للخلف بجانب قلبي الدفاع مع تقدم الأظهرة للأمام، وهذا من أجل خلق خيارات تمرير أكثر للحارس وللتأمين الدفاعي في حالة قيام الخصم بالهجمات المرتدة.

 

الارتكاز سيعود للخلف بجانب قلبي الدفاع، الظهيران سيتقدما للأمام، لاعبي الوسط سيتحركا للطرف للمساندة أو سيتقدما للأمام من أجل الزيادة العددية، الأطراف ستدخل للعمق، والمهاجم سيبقى في منطقة الجزاء في الكثير من الأحيان من أجل استقبال الكرات العرضية، هكذا ستكون تحركات لاعبي الجانرز في الحالة الهجومية تحت قيادة إيمري في الغالب، تماماً كتحركات لاعبي باريس سان جيرمان الموسم الماضي.

 

دفاعياً، يفضل إيمري نهج الضغط العكسي، ففي حالة فقدان الكرة، سيضغط لاعبو الجانرز على الخصم بشكل سريع، وهذا من أجل إرباكه لخطف الكرة للوصول لمرمى المنافس في أسرع وقت. لكن في حالة عدم استطاعة لاعبي أرسنال في افتكاك الكرة وخطفها، سيعودوا سريعاً للخلف في نصف ملعبهم،وذلك لأن إيمري -وعلى الرغم من اتباعه إسلوب الضغط العكسي- يريد من فريقه أن يكون متماسكاً ومنظماً، لذلك يطلب من لاعبيه العودة للخلف في حالة عدم أخذ الكرة من الخصم، لتقريب الخطوط بين بعضها البعض ولغلق زوايا التمرير أمام المنافس.

 

Hellas Verona FC v UC Sampdoria - Serie A

 

توريرا

 

بعد سنوات من العجاف في مركز الارتكاز، أخيراً تعاقد أرسنال مع لاعب صاحب موهبة كبيرة، لوكاس توريرا الذي قدم مستويات جيدة للغاية مع سامبادوريا، يستطيع الاحتفاظ بالكرة تحت الضغط والخروج بها، هذا بسبب قدرته على التمرير بشكل دقيق واتخاذه للقرارات بسرعة كبيرة، فالأورجوياني اكتسب هذه القدرات بسبب شغله للمركز رقم 10 في بلده أوروجواي، لكنه تحول إلى ارتكاز صريح في بيسكارا تحت قيادة مدربه ماسيمو أودو لاعب ميلان السابق، ليصبح ارتكازا متكاملاً، يعيبه فقط قصر طوله، الأمر الذي يجعله يعاني في الكرات الهوائية، وبالتأكيد هذا الأمر معضلة في الدوري الإنجليزي المعروف عنه أنه دوري الكرات الثانية، لكن بالتأكيد سيجد أوناي حلاً لهذه المشكلة، وذلك من خلال تقدم أحد المدافعين لأمام للظفر بالكرة الثانية، هذا بالطبع مع عودة لوكاس مكانه في الخلف.

 

محلياً، لن يقدم إيمري الكثير للجانرز، فالإسباني يعاني عندما يواجه الفرق الكبرى، بالإضافة إلى أن تاريخه أمام بيب ومورينيو لا يبشر بالخير. لكن على المستوى الأوروبي، سيقدم أرسنال بطولة جيدة، فالدوري الأوروبي بطولة إيمري المفضلة، ومن يعلم؟ من الممكن رؤية أرسنال متوجاً بهذه البطولة. لكن على العموم لا يجب علينا الحكم على التجربة قبل بدايتها، فأي شئ وارد ومحتمل، لكن الأمر الأكيد أننا ننتظر أرسنال أخر بدون فينجر.