ألمانيا وتركيا أمام لحظة فارقة في سباق يورو 2024

آخر تحديث:
كتب: - كورة

ألمانيا ويورو 2024

 

تنتظر ألمانيا وتركيا الكشف غدا الخميس، عن تقييم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، بشأن ملفي ترشيحهما لاستضافة بطولة الأمم الأوروبية (يورو 2024)، التي سيجري اختيار مقرها من قبل اللجنة التنفيذية، خلال اجتماع سيعقد في 27 سبتمبر الجاري، بمدينة نيون السويسرية.

 

وفي هذا التاريخ، سيحظى البلدان المرشحان بآخر فرصة، لكسب ثقة اللجنة التنفيذية، من خلال تقديم مشروعيهما، وإمكانية الرد على الأسئلة من جانب المصوتين.

 

نتيجة بحث الصور عن منتخب المانيا

 

وباختيار البلد المضيف، في 27 من الشهر الجاري، ستنتهي بذلك عملية طويلة، لم يصل للمراحل الأخيرة منها سوى ألمانيا وتركيا، عقب انسحاب ستة اتحادات أخرى "الدنمارك والنرويج والسويد وأيسلندا وفنلندا وجزر فارو"، بسبب عدم وجود ملاعب كافية، تستوفي الشروط المطلوبة من جانب يويفا.

 

وقدمت ألمانيا، التي سبق لها تنظيم كأس الأمم الأوروبية 1988، بالإضافة إلى مونديالي 1974 و2006، وكأس العالم لكرة القدم النسائية في 2011، ملف ترشيحها أمام يويفا، في 24 أبريل الماضي، بينما أنهت تركيا إجراءات ترشيحها بعدها بيومين، عقب ثلاث محاولات فاشلة.

 

ويقوم مشروع ألمانيا على "الدفع بسحر كرة القدم"، وتقديم "بطولة للجميع"، ويشمل عشرة مقرات، ويحظى باللاعب السابق، فيليب لام، كسفير لملف الترشيح.ومن جانبه، يدعو المشروع التركي، الذي تنقصه الخبرة التنظيمية مقارنة بالمنافس، لجمع المشجعين حول "اللعبة المفضلة في العالم"، في بلد سياحي يدعم شعبه وحكومته تنظيم البطولة، ويقدم 10 ملاعب في 9 مدن لاستضافتها.

أخبار ذات صلة