رسميا.. نهاية عصر الوفاء لروما!

رسميا.. نهاية عصر الوفاء لروما!

رسميا.. نهاية عصر الوفاء لروما!

أعلن الموقع الرسمي لنادي روما عن رحيل قائد الفريق دانييلي دي روسي عن صفوف النادي بنهاية الموسم الحالي.


صاحب الـ35 عاما لعب في صفوف روما منذ عام 2001 ليبقى مع الفريق قرابة 18 عاما ليخوض لقاء بارما الأسبوع المقبل في ختام الكالتشيو مرتديا قميص الجيلاروسي للمرة الأخيرة.


دي روسي رفض فكرة اعلان اعتزاله لعب كرة القدم وعدم ارتداء قميص آخر غير روما على طريقة القائد السابق فرانشيسكو توتي حيث ينوي اليوم الثلاثاء الظهور في مؤتمر صحافي للكشف عن ناديه الجديد.

ط

وقال جيمس بالوتا رئيس روما أن أبواب النادي سوف تكون مفتوحة دائما لدانييلي دي روسي مثلما هو الحال مع فرانشيسكو توتي.


يذكر أن دي روسي أتى لشباب روما في عام 2000 ولعب للمرة الأولى في 2001 وشارك مع الفريق في 615 لقاء وتمكن من تسجيل 63 هدفا.


وحقق دي روسي مع روما لقب الكالتشيو مرة واحدة وكأس ايطاليا مرتين كما توج مع منتخب بلاده بلقب كأس العالم عام 2006.
 

أخبار ذات صلة