أنيس البدري: سنواجه الوداد للثأر من القرار الظالم

أنيس البدري: سنواجه الوداد للثأر من القرار الظالم

وصف مهاجم الترجي التونسي أنيس البدري قرار الاتحاد الافريقي لكرة القدم بإعادة مباراة الإياب للدور النهائي لمسابقة دوري أبطال أفريقيا لفريقه ضد الوداد البيضاوي المغربي بالظالم غير أنه شدد على جاهزية الترجي لتأكيد تفوقه.



وقال البدري في تصريحات صحفية: "إن ما حدث خلال نهائي دوري الأبطال في ملعب رادس من أحداث أدت إلى توقف المباراة قبل الأوان لم يكن منتظرا بالمرة".



وأوضح البدري :"كنا نعتقد أن المباراة ستستأنف بعد توضيح المشكلة بسبب تقنية حكم الفيديو المساعد ولكن فوجئنا بلاعبي الوداد البيضاوي ينسحبون والحكم يعلن نهاية المباراة وتتويجنا بالكأس".

 

نتيجة بحث الصور عن أنيس البدري



كان الاتحاد الافريقي لكرة القدم "الكاف" قرر في اجتماع طارئ للجنة الطوارئ في باريس يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، إعادة مباراة الإياب بين الفريقين خارج تونس بسبب عدم توفر شروط الأمن والسلام.



وكان القرار فاجأ تونس وأثار غضبا بوسائل الإعلام وانتقادات من الحكومة، كون أزمة الدور النهائي كانت ترتبط أساسا باحتجاجات الجانب المغربي حول عدم توفير الكاف لتقنية حكم الفيديو المساعد "الفار" قبل المباراة وعدم احتساب الحكم لهدف في مرمى الترجي.



وقال البدري :"قرار إعادة المباراة هو ظالم في حقنا باعتبار أننا متوجون على المستطيل الأخضر بعد الفوز في مجموع المباراتين (2 / 1). رغم ذلك لا نخشى إعادة المباراة وهي ليست هاجسا لنا لأننا أفضل من المنافس وسنؤكد ذلك مرة ثانية على الميدان".



وأضاف اللاعب :"ننتظر الإعلان عن موعد المباراة المعادة والفاصلة ونحن جاهزون لتأكيد تتويجنا باللقب القاري الثاني على التوالي".

أخبار ذات صلة