دعم دبلوماسي من أوغندا للمنتخب قبل مواجهة الكونغو

كتب: - كورة - آخر تحديث: -
1

شهد مران أوغندا مساء اليوم الإثنين، دعماً دبلوماسياً، لبعثة المنتخب قبل مواجهة منتخب الكونغو في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الأولى في كأس الأمم الإفريقية المقامة في مصر، في الفترة ما بين 21 يونيو الجاري وحتى 19 يوليو المقبل.


وشهد المران حضور الملك أويو، ملك ممكلة التورو، التي تقع غرب دولة أوغندا، والذي حرص على الوقوف مع اللاعبين عقب نهاية المران، كما شهد المران تواجد وزير الرياضة تشارلز باكابوليندي منذ بدايته.

 


وعقب نهاية المران، توجه الملك أويو ووزير الرياضة إلى منتصف الملعب للاجتماع مع اللاعبين، وتوجيه بعض الكلمات التحفيزية لهم، وحثهم على مواصلة الأداء الجيد والانتصارات في البطولة الإفريقية، حيث بدأ الملك أويو كلمته قائلاً: "كان واجب علينا أن نأتي اليوم للوقوف بجانبكم قبل المواجهة المقبلة امام زيمبابوي، والتأكيد على أن اوغندا بأكملها تقف ورائكم".


وأضاف: "المباراة المقبلة لن تكون سهلة، علينا ألا نستخف بقدرة منتخب زيمبابوي، لكن علينا أيضاً ألا نخشاهم، كل لاعب منكم يملك من القدرات الفردية ما يؤهله لقيادة المنتخب للفوز والتأهل إلى الدور التالي، لذلك كان يجب أن نأتي لنخبركم أننا نثق بكم، ونؤمن بقدرتكم على تشريف أوغندا".

 


ومن جانبه قال وزير الرياضة: "قدمنا مباراة جيدة أمام الكونغو، ونأمل في مواصلة نفس المستوى في المباراة المقبلة أمام زيمبابوي لضمان التأهل إلى دور الـ16 من البطولة الإفريقية".


وأشار باكابوليندي إلى أن الحكومة الأوغندية تقدر المجهودات التي تقوم البعثة المتواجدة في القاهرة، وعلى رأسهم الجاهز الفني بقيادة الفرنسي سيباستيان ديسابر، قائلاً: "نشكر لكم المحافظة على وحدة هذا المنتخب، وأعتقد أنكم جميعاً تعلمون ما قدمته الحكومة من أجلكم، وأريد التأكيد على أننا نريد أن نقدم المزيد، لذلك قدموا كل ما في وسعكم، ونحن نساندكم في كل خطوة، ونتطلع إلى المزيد من الانتصارات في المباراة المقبلة، والمباريات التي تليها أيضاً".

 


وانتهى اللقاء بإهداء الملك أويو قميص المنتخب الأساسي، موقع من المدير الفني ديسابر، وقائد المنتخب دينيس أونيانجو.