قمة بين آرسنال وليفربول شعارها "الانفراد بالصدارة"

قمة بين آرسنال وليفربول شعارها "الانفراد بالصدارة"

قمة بين آرسنال وليفربول شعارها "الانفراد بالصدارة"

سيتواجه الفريقان الوحيدان اللذان يستمتعان بسجل مثالي في الموسم الجديد للدوري الإنجليزي، بعد غد السبت، عندما يحل آرسنال في ثوبه الجديد ضيفاً على ليفربول، في مباراة ستوضح مدى تطور النادي اللندني.


بدأ فريق المدرب أوناي إيمري الموسم بقوة بانتصاره على مستضيفه نيوكاسل يونايتد، ثم على ضيفه بيرنلي، لكنه ليس بحاجة للنظر إلى الماضي البعيد لمعرفة أنه سيخوض اختباراً مختلفاً.


وفي ديسمبر (كانون الأول)، وخلال الحديث عن التطور في الموسم الأول تحت قيادة إيمري، تعرض آرسنال لهزيمة مخجلة 1-5 في أنفيلد، أحرز خلالها البرازيلي روبرتو فيرمينو ثلاثة أهداف.


وكانت مباراة أوضحت مدى تأخر الفريق القادم من شمال لندن عن المنافسين الحقيقيين على اللقب، وكانت الحلقة الأخيرة في مسلسل السقوط المدوي في أنفيلد.


وقبل هذه المباراة خسر آرسنال 4-0 و3-1 في ليفربول، بوجود المدرب آرسين فينغر، لكن هناك حالة من التفاؤل تحيط بالنادي بعد فترة انتقالات مثمرة.


وترك المعار من ريال مدريد، الإسباني داني سيبايوس، بصمته، كما جاءت بداية المدافع البرازيلي ديفيد لويز قوية.
وأحاطت ضجة كبيرة بانضمام الجناح نيكولا بيبي الذي يمكنه صناعة الكثير للمهاجمين البارزين ألكسندر لاكازيت، وبيير إيمريك أوباميانغ.


ولم يشارك بيبي المقبل من ليل في صفقة قياسية لآرسنال، مقابل 72 مليون جنيه إسترليني (87 مليون دولار)، في التشكيلة الأساسية حتى الآن، لكنه أظهر إمكاناته في مشاركته كبديل في الفوز 2-1 على بيرنلي.


وسيستمر غياب البرازيلي أليسون بيكر، الحارس الأساسي للفريق، وسيكون على المدرب يورغن كلوب الاعتماد على الإسباني أدريان.


ويخرج مانشستر سيتي الذي اكتفى بالتعادل مع ضيفه توتنهام هوتسبير، لمواجهة صعبة بإستاد فيتاليتي ضد بورنموث بقيادة المدرب إيدي هاو.


ويلعب توتنهام ضد نيوكاسل المتعثر الذي خسر أول مباراتين في الموسم مع المدرب الجديد ستيف بروس.


وتنطلق الجولة عندما يستضيف أستون فيلا الوافد الجديد، الذي ما زال دون نقاط في عودته إلى دوري الأضواء، منافسه إيفرتون الساعي لتحقيق آماله والتقدم من بين أول 6 مراكز هذا الموسم.


ويأمل مانشستر يونايتد الذي تعادل مع مستضيفه ولفرهامبتون واندرارز، في العودة لطريق الانتصارات عندما يستضيف كريستال بالاس في أولد ترافورد.


وستكون المباراة هي المواجهة الأولى بين أرون وان بيساكا ضد الفريق الذي رحل عن صفوفه في الصيف الحالي.

أخبار ذات صلة