أرتور ميلو.. كبش الفداء لملوك الغباء!

كتب: - كورة - آخر تحديث: -

 

تخلى نادي برشلونة الاسباني عن نجمه البرازيلي أرتور ميلو لفريق يوفنتوس الإيطالي ببيع عقده في الصيف الحالي لفريق يوفنتوس الإيطالي في صفقة تبادلية ضم بموجبها البارسا البوسني ميرالم بيانيتش.

الصفقة التبادلية أسالت الكثير من الحبر في اسبانيا خلال الفترة الماضية بسبب تفريط البارسا في خدمات لاعب موهوب مثل أرتور للتعاقد مع عجوز جديد وجلبه للكامب نو.

بكل تأكيد لا يمكن أن نقلل من شأن بيانيتش فهو لاعب مميز و قدير ويمكنه تقديم الإضافة المطلوبة في البارسا ، لكن ظروف الصفقة جعلت الجميع يرفض فكرة التعاقد معه من الأساس، ونتمنى ألا يؤثر ذلك عليه في الفترة المقبلة.

https://streamable.com/i2aear?fbclid=IwAR3T8_JOq-aj76SMjQmoVal48k066oRFLLxJAyy7tdtuLEk5J_HMWa9lY2w

صحيح أن عامل السن لن يكون في صالح بيانيتش فأمامه موسمين على اقصى تقدير يمكن خلالهما أن يظهر بحلة التألق إن كان مقدر له أن يتألق في الكامب نو من الأساس، لذلك لو نظرنا للصفقة بشكل منفصل عن بيع أرتور فإن المبلغ المدفوع في ضمه يمكن وصفه بالضخم.

في الجهة المقابلة رفض البارسا ما يمكن تسميته بتوسل البرازيلي أرتور للبقاء، اللاعب كان يتمنى أن يستمر في صفوف البلوجرانا لأطول فترة ممكنة، و اثبات نفسه من جديد في الفريق بعدما حدت الإصابات من تألقه في الموسمين الماضيين.

لا يمكن لإدارة تتمتع بأبسط معايير الذكاء أن تترك لاعب شاب واعد، قال عنه ليونيل ميسي ذات يوم أنه يذكره بأسطورة وسط البارسا تشافي هيرنانديز، وفي النهاية لن ينفعنا اسالة الكثير من الحبر في هذه القصة فقد حدث ما حدث و اضطرت الإدارة للتضحية بالبرازيلي ككبش فداء لمحاولة علاج المشاكل المالية في ميزانية النادي.

 

https://streamable.com/i2aear?fbclid=IwAR3T8_JOq-aj76SMjQmoVal48k066oRFLLxJAyy7tdtuLEk5J_HMWa9lY2w